منتديات المعلم العراقي

مرحباً بك يا معلمنا زائر


الأذكياء هم 9 أنواع .. أي نوع من الأذكياء أنت ؟

شاطر
avatar
شاكر العبودي
Admin

ذكر عدد الرسائل : 152
العمر : 46
البلد : السويد
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

الأذكياء هم 9 أنواع .. أي نوع من الأذكياء أنت ؟

مُساهمة من طرف شاكر العبودي في 7/4/2015, 9:58 pm

نظرية الذكاءات المتعدده من أكثر النظريات انتشارا ، حتى انه يوجد مدارس تسمى مدارس الذكاءات المتعدده في الولايات المتحده MI Schools.
والان دعونا نتعرف على نظرية الذكاء المتعدد أو بالإنجليزية “Multiple Intelligence” لهوارد غاردنر الأستاذ بكلية هارفارد للدراسات العليا ..




تعتبر نظرية هوارد غاردنر من النظريات المفيدة في معرفة أساليب التعلم وأساليب التدريس فأنها تكتشف مواطن القوة والضعف عند المتعلم، ويرى جاردنر أن الذكاء عبارة عن تسع قدرات تمثل الذكاء العام عند المتعلم.
والذكاء عند جاردنر عبارة عن مجموعة من المهارات تمكن الشخص من حل مشكلاته، وكذلك القدرات التي تمكن الشخص من إنتاج ماله ، وتقديره وقيمته في المجتمع، والقدرة على إضافة معرفة جديدة .
والذكاء عبارة ليس بُعد واحد فقط بل عدة أبعاد، ثم إن كل شخص متميز عن الآخرين، والذكاء يختلف من شخص إلى آخر، وسنتطرق لها جميعها ، ولكن وفي هذه الاثناء حاول أن تلاحظ نفسك وكذلك من هم حولك ولاحظ أي نوع من الذكاء يحملون ..
عوامل الذكاء التسعة هي :
1- الذكاء اللغوي أو الذكاء الشفهي :

هو القدرة على استعمال اللغة والحساسية للكلمات ومعاني الكلمات ومعرفة قواعد النحو والقدرة على معرفة المحسنات البديعية والشعر وحسن الإلقاء، والقدرة على نقل المفاهيم بطريقة واضحة، ويتميزون بما يلي :

1- يميلون إلى الاستماع للحديث .
2 – يحبون التحدث .
3 – يحبون الكتابة ( يكتب مذكرات مثلاً ) .
4 – يبحثون عن معنى المفردات الجديدة باستخدام المعجم و القاموس .
5 – يستطيعون عرض محاضرة أو كتاب قرأه بالتحدث عنه أو مناقشة ما ورد فيه .
6 – يحبون المطالعة .
7 – يقرأون الشعر .
8 – يتحدثون بالفصحى .
9 – لا يجدون صعوبة تعلم لغة ( لغات ) غير لغته .

إذا توفرت بك هذه الصفات فأنت إذاً صاحب/ة ذكاء لغوي ..
تصلح/ين لدراسة اللغات ( العربية – الأجنبية ) حتى لو كنت حامل/ة لشهادة ثانوية علمية .. والأشخاص الأذكياء لغوياً هم الشعراء والخطباء والمذيعون.
2- الذكاء الرياضي المنطقي:

هو قدرة الشخص الرياضية والمنطقية والتفكير المجرد وحل المشكلات، وأصحاب هذا الذكاء يكرهون مادة النصوص ولا يحبون التعبير .. !! بل على العكس يحبون التفكير فى الأمور بعمق ، فهم يهتمون بالتصميمات ، التقسيمات ، وعلاقة الأشياء ببعضها البعض ، وهؤلاء ينجذبون إلى المسائل الرياضية ، والألعاب التى تعتمد على التخطيط ، وإلى التجارب، وكل ما حولهم قد يتحول إلى أرقام .

أما صفاتهم الأكثر وضوحاً فهي :

1 – حب عد الأشياء من حولك .
2 – حب تصنيف الأشياء من حولك و الربط بينها بعلاقة ( أقل – أكثر ) أو ( أكبر – أصغر ) أو ( أطول – أقصر .)
3 – الاهتمام بحجم الكواكب و النجوم و بُعْدَها عن الأرض و المسافة بينها و حركتها .
4 – حب الأشياء ذات الشكل الهندسي .
5 – حب الألعاب أو الأحجيات التي تتطلب استدلالاً منطقياً مثل : آ > ب ، آ < ج أيهما أكبر ؟

إن كانت لديك هذه الصفات فأنت تصلح/ين لدراسة : الفلسفة – الرياضيات – الهندسات ، والأشخاص الأذكياء رياضياً هم علماء الرياضيات والمهندسون والفيزيائيون والباحثون.
3- الذكاء الشخصي أو الفردي:

هو قدرة الشخص على تشكيل أنموذج دقيق وواضح من نفسه واستعمال هذا النموذج بفاعلية في الحياة في مستوى أساسي ومعرفة مشاعر المتعة والألم .
هذا الشخص حباه الرحمن بقدرة على تحفيز ذاته بذاته بدون وجود أشخاص، ويحب الاستقلالية كثيراً والتميز المنفرد .

هذا الشخص يتصف بما يلي :

1 – له هدف محدد يسعى لتحقيقه .
2 – مستقل في تفكيره .
3 – يعرف نقاط ضعفه و قوته .
4 – إرادته قوية .
5 – له آراء و اهتمامات تميّزه عن غيره .
6 – يسمع كثيراً أو يتحدث قليلاً .
7 – يتأمل الوجود ( الكون – الطبيعة – المجتمع – نفسه ) .
8 – يسعى لتقديم الحل الشامل للمشكلة .
9 – يحترم الزمن و يستثمره جيداً .
10 – يتعامل مع الظواهر وفق قوانينها و قواعدها .

إن كنت تملك هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي :
البحث العلمي – البرمجة – التربية – علم النفس – علم الاجتماع – التاريخ ، وهذه صفات العلماء والحكماء والفلاسفة.
4- الذكاء التفاعلي او الاجتماعي:

هو قوة الملاحظة ومعرفة الفروق بين الناس وخاصة طبائعهم وذكاؤهم وأمزجتهم ومعرفة نواياهم ورغباتهم، والذي يملك هذا الذكاء هو شخص يحب الإجتماع والجماعة، ويحب العمل والمذاكرة في وسط مجموعة فقد يستثيروه ويبثوا فيه الحماس والرغبة أكثر من لو كان بمفرده .

نأتي لصفاته :

1 – له صفات قيادية ( نجومية ) .
2 – له أصدقاء كُثُر و متنوعون و يُكَوِّن صداقات بسرعة .
3 – لا يحب البقاء منفرداً .
4 – يُعَلِّم غيره ما يعرفه أو ما يتعلمه .
5 – له موقف ( يختار اللعبة الرياضية مثلاً )
6 – تعاوني يساعد في حل مشكلات غيره .
7 – إنجازه ضمن الجماعة أفضل من إنجازه بمفرده .
8 – يهتم بمشاعر الآخرين .

إن كنت تملك مثل هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي :
مُدَرِّس – مُدَرِّب – إدارة أعمال – مشرف اجتماعي – علم النفس – التربية – علم الاجتماع ، وبشكل عام هذه صفات رجال الدين والساسة المتصفين بالفراسة وسعة المعرفة.
5- الذكاء الموسيقي:

هو القدرة على تميز الأصوات والإيقاعات، والذين يملكون هذا الذكاء هم الأشخاص الذين يقومون بتحويل النصوص والعبارات إلى ألحان مغناة ، وحتى الأرقام ربما يحولوها إلى نشيد ، وللعلم فإن هذا الذكاءء منتشر في موريتانيا حيث كل شي تم تحويله إلى شعر ملحن، كل علومهم حولوها إلى شعر ملحن.

صفة حامل هذا الذكاء :

1 – يتقن العزف على آلة موسيقية .
2 – يحفظ كلمات الكثير من الأغنيات أو الأناشيد.
3 – له صوت جميل .
4 – مستمع جيد للألحان .
5 – يكتشف الإيقاع و يقلّده .

إن كنت تملك/ين هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي : مطرب ، ملحن ، عازف
6- الذكاء الفراغي أو التصوري (أو البصري) :

هو سعة إدراك العالم والقدرة على التصور ومعرفة الاتجهات وتقدير المسافات والأحجام ، وأصحاب هذا الذكاء .. قد يتخيلون القصيدة التي يحفظونها كصورة وفيلم يمر أمامهم ، ويربطونها بخيالهم بعكس الرقميين الذين قد يقسموا القصيدة إلى عدد ابيات وكم كلمة في الشطر الأول وكم في الثاني وكم تكررت الكلمة هنا او هناك ..

صفات الشخص الذي يمتلك هذا النوع من الذكاء :

1 – يحب الكتب ذات الصور الكثيرة .
2 – يحب الرسم .
3 – الألوان تلفت انتباهه .
4 – يُمَيِّز الأشكال بسرعة و بدقة .
5 – يُنْشِئ تشكيلات مختلفة بترتيب الأشكال و الألوان .
6 – يصف الواقع مع إضافات من خياله .
7 – يُحَدِّد مكانه بسهولة في مكان جديد أي يستخدم الاتجاهات الأربعة .

إن كنت تملك هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي :
الرسم – هندسة العمارة – الجراحة – الديكور – الإعلان .
7- الذكاء البدني أو الحركي:

وهو قدرة الشخص على التحكم في حركات جسده. وهؤلاء الاشخاص يتعلمون ويطورون معرفتهم من خلال حركات وأحاسيس أجسامهم ، وغالباً ما يكونون رياضيين ، أو متميزين فى الأشغال الفنية ، واليدوية ..
هؤلاء وبنسبة ما بين 30% إلى 60% من طاقتهم تنخفض إذا قاموا بالاستذكار لمدة او كانوا في وضع جلوس أو في وضع غير متحرك .

صفاتهم :

1 – حب الخروج من المنزل إلى الطبيعة .
2 – حب ممارسة الرياضة .
3 – تعلم الحركات الرياضية بسهولة .
4 – حب التعلم باستخدام وسيلة .
5 – حب التحرك عند التفكير أو تتحرك حتى تفكر .
6 – التعلم بلمس الأشياء وليس النظر اليها .
7 -حب ركوب الدراجة او المشي .

إن كنت تملك هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي :
سباح – مدرب رياضة – ممثل – جيولوجي – بيئي .
8- الذكاء الطبيعي أو البيئي:

وهو قدرة الفهم على الطبيعة وما فيها من حيوانات ونباتات والقدرة على التصنيف ، والذين يملكون هذا النوع من الذكاء يمكنهم الجمع بين العمل أو الدراسة والمتعة ، فقد يمارسوا ما كُلفوا به وهم يقضون وقتاً جميلاً في مكان يحبونه .

صفاتهم :

1 – يخرج إلى الطبيعة و يحب التعرف على تصنيفها و تكاثرها و نموها .
2 – يعتني بالنباتات ( يزرعها – يسقيها ) و الحيوانات ( يطعمها – يحمل بعضها – يرعاها ).
3 – يجمع و يُصَنِّف ( الصخور – الهياكل – القواقع – البذور – الأوراق ) .
4 – يطالع كتب الأحياء .
5 – يجمع صور الأحياء ( نبات – حيوان ) .

إن كنت تملك/ين هذه الصفات فإن مجالات العمل المناسبة لك هي :
دراسة علوم الحياة ( بيولوجيا – بيطرة – زراعة – طب – صيدلة ) ، ومثال ذلك المزارعون والصيادون والبيولوجيون .
9- الوجوديون:

وهم الأشخاص الذين لديهم قدرة على التفكير بطريقة تجريدية وهم الذين يفكرون بالحياة والموت، وهؤلاء الذين يفكرون في ما وراء الطبيعة أو ما بعد الموت ، أمثال علماء الفلك والمنجمين.

ومن المفيد أن نذكر أن هذه النظرية موجودة من قبل وتم ذكرها في بعض المقالات ومثال ذلك ما نشره الكاتب المصري أحمد امين حيث كتب مقال يتحدث فيه عن النبوغ المتنوع لدى الأنسان ثم جمع هذا المقالات في كتاب فيض الخواطر في عام 1966.

    الوقت/التاريخ الآن هو 23/10/2018, 6:11 pm